أسباب ملل العلاقة الزوجية والفتور العاطفي

0

□ المقدمة

تمر العلاقات الاجتماعية بفترات متقلبة من المرح والاثارة وكذلك الفتور والملل ومن المتوقع أن يتسلل شعور الملل والفتور العاطفي الى

العلاقة الزوجية خاصة كونها علاقة طويلة الأمد وفيها الكثير من التحديات التي تجعل العلاقة في بعض الأوقات أكثر تعقيدا اذا

ماتم التعامل معها بشكل مرن وجيد وكل ماكان ادراكك لهذهالمشكلة مبكرا كلما كنت أكثر استعدادا للحفاظ على حياة زوجية سعيدة وهنيئة وأكثر استقرارا مع تقدم الأيام بينكما.


□ الأخطاء الشائعة التي تؤدي للملل والفتور في العلاقة الزوجية

عدم وجود استقلالية في الرأي

أي الاستعداد للموافقة على كل شيئ وعدم وجود استقلالية في الرأي دون مناقشة للمواضيع وطرح اراء وأفكار مبتكرة وكل ذلك في

سبيل التضحية من أجل الاستمرار في الحياة الزوجية وأن تكون مقبولا دائما للطرف الآخر بينما يؤدي ذلك لقتل العلاقة وبرودها

حيث يجب عليك أن تتحدث بمايدور في ذهنك وأن تشارك اراءك واقتراحتك على سبيل المثال عندما لايعجبك اقتراح شريكك للمطعم

الذي سوف تذهبان اليه فإنه بإمكانك انت أن تقترح مطعم يعجبكما معا.


برامج التواصل الاجتماعي

الإفراط في مشاهدة برامج التواصل الاجتماعي وامساك الهاتف لفترات طويلة ، يجعل لكل واحد عالم مختلف وخاص فيه يعزله عن الشريك الآخر.

إنعدام وجود إهتمامات مشتركة

عندما لاتوجد اهتمامات مشتركة أو هوايات أو أنشطة تجمع بين الزوجين معا فكلما كان هناك توافق في التفكير كانت الروابط أقوى كذلك أسهل لفتح

مواضيع مختلفة بينكما.

الظروف الخارجية والاجتماعية


الاستسلام للظروف الخارجية والمسؤوليات تؤثر على علاقتك الزوجية وعدم الفصل بين ضغط العمل او الدراسة والمنزل حيث يمكن تلافي تلك

الضغوط بالعديد من الأشياء التي تمكنك من تفريغ كل المشاعر السلبية والانفعال قبل الوصول للمنزل مثل أن تذهب اولا للنادي الرياضي أو تشرب كوب قهوة حتى تهدأ.

الروتين اليومي

الروتين اليومي الممل للحياة الزوجية دون تغيير أو تجديد يفتك بالعلاقة تماما لذلك يجب الاهتمام بهذا الأمر جيدا وعدم اهماله

كتغيير لون مفرش السرير أو اضافة وقت خاص لكما للتنزه في الحديقة المجاورة لمنزلكم مرة في الأسبوع أو شرب كوب

قهوة أمام التلفاز معا هذه الأشياء البسيطة ربما تفعل الكثير من التحسن وتضيف المتعة والسعادة بينكم كذلك، تقضي على الروتين اليومي.

إهمال المظهر الخارجي والتطوير الذاتي

إهمال المظهر الخارجي وكذلك اهمال تطوير الذات فبالرغم من كون التفاهم والانسجام الفكري هو الأساس في العلاقات الزوجية ، إلا أنَّ

المظهر الخارجي له تأثيراته التي لا يمكن التغاضي عنها لذلك يجب الاهتمام بالمظهر الخارجي دائما وبذل مجهود على هذا الامر

لأن العلاقة الزوجية قائمة على المشاركة الجسدية قبل كل شيء ، كذلك يجب التحسين المستمر من السلوكيات وتطوير

الذات والمهارات التي تجعل الشريك الآخر يكتشفك من جديد في كل يوم ويكون هناك تجديد في شخصيتك وأفكارك وآراءك.

كثرة الخلافات الزوجية

الخصام والخلافات المستمرة بالتأكيد تجعل الحياة مملة بل وصعبة أيضا والتراكمات التي تنتج عنها تضر العلاقة الزوجية جدا ويمكن تجاوز

الخلافات بالتفاهم حول نقاط الاختلاف والتغاضي وعدم التدقيق على كل خطأ حتى لو كان صغيرا والتشاور وعدم الاكتفاء برأي واحد

دون الاستماع للطرف الآخر كذلك يجب انهاء الخلاف في وقته وطلب الاعتذار من الآخر وقبول الاعتذار قبل فوات الأوان وحتى لانترك أي مجال للحقد والتراكمات بيننا .

الصمت الزوجي

الصمت الزوجي وهو أن يسيطر الصمت على العلاقة الزوجية حيث يخلو الجو بينهم من الأحاديث والنكات والضحكات الجميلة وأن تكون

العلاقة رسمية جدا مما قد يضيف شعورا بعدم الارتياح والغموض وهذا الجو لايناسب العلاقة الزوجية كونها علاقة حميمية تحتاج للكلمات الرقيقة

والتعبير عن الحب والمشاعر بين الطرفين دائما .

عدم التقدير والشكر

عدم التقدير والشكر يؤدي للإحباط والملل لكل مايفعله الطرف الاخر من اجل إسعاد شريكه لذلك يجب علينا ليس فقط أن

نشكر بعضنا البعضبل يجب علينا أننختلق الأسباب من أجل الشكر وقول أجمل عبارات الثناء والتقدير لكل شيء صغير كان

أم كبير واظهار علامات الرضا عنه بالابتسامة والوجه البشوش .

□ نصائح للقضاء على الملل والفتورالعاطفي بين الأزواج

  • بقليل من المجهود وبأقل التكاليف وبكلمات بسيطة يمكنكم كسر روتين الحياة وتجديد العلاقة الزوجية والتخلص من الملل الزوجي والعيش بسعادة معا كهدية بسيطة او رحلة ممتعة أو جلسة هادئة أو كلمة رقيقة.
  • منح الطرف الآخر الثقة والوضوح والمصارحة بكل شيء ومعالجة الامور معا.
  • تجديد شغف الحب والعشق الذي كان بينكم أيام الخطوبة وذلك بتصفح ألبوم الصور أو الرسائل القديمة وتذكر الذكريات الجميلة.
  • الاحتفال بالمناسبات وتقديم الهدايا وقول أجمل العبارات.
  • ادخال عنصر المفاجأة للحياة الزوجية يشعر الطرف الآخر بالاهتمام باسعاده كطبخ الطبق الذي يحبه أو شراء كتاب له
  • تخصيص وقت لكما معا للاسترخاء والاستمتاع بلحظات هادئة بعيد عن مسؤولية الابناء والعمل والدراسة ووو….

https://lifeathome200.com/

Leave A Reply

Your email address will not be published.